Wednesday, August 1, 2007

دعاة يحتكرون الحق والصواب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا هو تعليق الاخ المدون / محمد بن حجر العسقلانى على موضوعى (البوست ) السابق الذى بعنوان اسئلة حول الاسلام والواقع وقد تكرم بارسال تعليقه هذا لى على الايميل وقد رأيت ان يستحق ان انشره له فى بوست جديد لانه احتوى وجهة نظر تستحق النقاش لمن يريد ذلك
وهذه هى رسالته
وقد جعلت لها عنوان هو
دعاة يحتكرون الحق والصواب ..بقلم المدون / محمد بن حجر العسقلانى

السلام عليكم
أخى الكريم الباحث عن الحقيقة, تأخرت فى الرد عليك لكنها مشاغل الحياة
بالفعل أنا سعدت جدا بردودك و مجهودك فى تفصيل و شرح المعانى و عرض المفاهيم
هناك عدة نقاط أود أن أوضحها

أولا : .................( قام بتعريف نفسه لى وقد حذفته حماية لحقه فى الخصوصية ولانى لم استئذنه فى ذلك )..........عذرا للجميع

تعقيب: تشرفت بمعرفتك

ثانيا : بوجه عام غالبية ما أراه و أسمعه من الدعاة المنتمين إلى التيار السلفى يتكلمون إما عن قوالب معينة موجودة فى خيالاتهم و يحاولون أن يقولبوا الواقع طبقا لهذه القوالب و إما عن أشياء سطحية و فرعية جاعلين إياها من الأصول و العقائد. و هذا شىء مستفز جدا لأنهم لا يلزمون أنفسهم فقط بما يقولون و لكن يفرضون آراءهم بالقوة و القهر و التخويف (لأن من لا يلتزم بهذه الأشياء فهو لديه مشكلة فى عقيدته كأن نؤرخ بالتاريخ الهجرى بدلا من الميلادى) بوسائل الاستهزاء و الاستخفاف بالآخرين أو بالانكار و الاستنكار و الرفض التام لكل ما هو مخالف لرأيهم (مثال لذلك قولهم بأن الحديث الصحيح ملزم بذاته فى أمور العقائد و ليس شرطا أن يكون متواترا فى حين أن الإمام أحمد بن حنبل و أتباعه هم فقط القائلون بذلك أما غالبية العلماء فيشترطون التواتر...فتراهم يشترطون هذا الشرط و ينكرون على الآخرين بشدة غير هذا الرأى و كأن الأمة ليس فيها غير الإمام أحمد و ليس فيها غيرهم)ا

تعقيب : يريدون ان يصبوا واقعنا وزماننا فى قالب الزمن السالف بحجة اتباع السلف الصالح بينما اتباع السلف هو اتباع منهجهم فى التفكير لا تقليد افعالهم والقول بانهم تقيدوا بفعل رسول الله وما نص عليه فى الكتاب والسنه بشكل حرفى هو امر مردود عليهم

ثالثا: أما أتباع هؤلاء الدعاة و المقتنعون بأن الدين لا يؤخذ إلا من هؤلاء فإنهم يظنون أنهم قد اهتدوا بعد ضلال و أنهم يسيرون فى الطريق القويم و كل من سواهم يجب أن يدعوه لمثل هذا الطريق و كونهم استمسكوا بهذا الطريق فإن لهم سعادة الدنيا و الآخرة (و هذا صحيح لمن صدق و أحسن) و فهموا كل شىء و امتلكوا القدرة على حل أى مشكلة فنجدهم يتكلمون (شيوخ و دعاة و تابعيهم) عن مشاكل الأمة و العالم و عن التاريخ و نقده و روايته و عن الاقتصاد و الحلول السحرية التى يمتلكونها فقط بأنهم يقولون "السلام عليكم" بدلا من "صباح الخير" و عن الديموقراطية و الشيوعية و الرأسمالية و لعن و استنكار الفلسفة (التى هى فى رأيهم فلس و سفه) و المنطق و علم الكلام عن غير علم و لا تخصص و لا روية

تعقيب : لقد جعل هؤلاء الاتباع من انفسهم مبشرين بما يظنون انه الحق , ولما كان هذا الاتباع جاء بعد خواء فكرى وعدم فهم حقيقى للاسلام فقد تحولوا الى اتباع آليون (كالانسان الآلى) , لان عقولهم لم تعرف فكرا اخر غيره وهم فى ذلك مثل من يتبعونهم من مشايخهم الذين يملكون الحق فى الحكم على كل شئ بالتبديع والتفسيق دون ان يفهموا هذا الشئ الذى يحكمون عليه ..كنت افضل عند نقدهم لفكر او مذهب او رؤية معينة ان تكون بشكل موضوعى وليس كلاما مرسلا كمن يخطب على منبر يزعق ويصرخ مخوفا الناس من مستحدثات الامور (لا يدرى ان المنبرالذى يقف عليه والميكرفون الذى ينطق به من مستحدثات الامور طبقا لوجهة نظرهم ) التى يحورونها دائما لتناسب دعواهم وادعائهم

رابعا: كل فرد فيهم يحاول أن يجعل من نفسه نموذجا جذابا بعد أن اهتدى إالى الحق و إلى الطريق المستقيم و لسان حاله يقول: أنظروا.. بعد أن اهتديت أصبحت أمتلك الحلول لكل مشكلة على وجه الأرض فمشكلة الفقر حلها فى الإسلام فى أن نلتزم الكتاب و السنة و أما رأى الدين فى الختان فهو فى الكتاب و السنة و عن تحسين سلوكيات سائقى الميكروباص نجدها فى الكتاب و السنة و كيفية الاستذكار السليمة فإنها فى الكتاب و السنة و رأى الدين فى الأحزاب فموجودة فى الكتاب و السنة..... ما رأيكم الآن؟؟ لقد قمت بحل جميع مشاكلكم بمنتهى السهولة

تعقيب : نعم الحل فى الكتاب والسنة , ولكن لاستخراج الحلول واستنباط الاحكام ادوات وضعها الفقهاء وافنوا اعمارهم فى وضع الاسس وتطبيقاتها التى هى اجتهاداتهم التى امتلأت بها كتب الفقه لتقدم حلولا للمسائل التى عرضت لهم فى زمنهم , ومن حقنا ان ننظر فى الكتاب والسنة وان نضع ونزيد فى الادوات التى بها نستخرج الحلول التى تناسب مسائل ومشاكل عصرنا الحالى

خامسا: أنظر إلى ما يقولون فلن تجدهم أضافوا شيئا ذا قيمة. فكل مسلم على وجه الأرض (عالم-جاهل-ملتزم-فاسق-كبير-صغير) يؤمن بأن الشريعة الإسلامية لا بديل لها فما هو الجديد الذى أضافه لنا هذا الذى يتكلم عن الحل الإسلامى.. تقريبا لا شىء

تعقيب : يتكلمون عن الحلول ولا يقدمونها ..كل ما يفعلوه هو انهم يأخرونا زمنيا الى زمن قبل ظهور المشكلات المعاصره وكأننا لو قلدنا السلف الصالح فيما كانوا يفعلونه فى زمنهم حرفيا لانتهت مشاكل التضخم الاقتصادى وتخلصنا من مضار التكنولوجيا بهجرها لانها بدع ومنكرات

سادسا: لما نويت أن أناقش الموضوع معهم بجدية و أحاول أن أبين لهم أن هناك جوانب مهمة و تفاصيل يجب أن يتكلموا فيها بتفصيل أكثر من عبارة "الكتاب و السنة" هذا إذا كانو بالفعل على درجة من المعرفة تمكنهم من طرح الحل الإسلامى من وجهة نظرهم بشكل فعال.. فلما سألتهم عن تفاصيل مهمة و قضايا ملحة محاولا إبراز التعددية فى الرأى قاموا بالرد بكل عصبية واتهمونى بأنى أثير البلبلة و التشتيت و أنى قد أكون من أشد أعداء الدين أو من المفسدين فى الأرض و قد أكون شيعى (مع العلم [ان لى رأيا مخالفا لهم عن الشيعة) بل جعلونى أسوأ حالا من الفتاة المثلية التى كانوا يتكلمون عنها (لأنها فى رأيهم قد يصلح معها الترهيب و الترغيب أما أنا فلا يصلح معى ذلك لأنى سىء النية.. كيف عرفوا نيتى؟؟؟ لا أدرى).. هذا هو هدف الأسئلة.. هو أن أثير عندهم بعض التساؤلات (هذا إن كنت أنا على صواب) التى إن اهتموا بها و شغلتهم.. تركوا هذا التناول السطحى المتكرر المستفز الذى لا يقدم و لا يؤخر
تعقيب :بخصوص حكمهم على النوايا فهذه بدعة البدع وعجيبة الاعاجيب ..وهذا اكثر شئ يجيدونه رمى مخالفيهم بالادعاء بمعرفة بواطنهم , والحكم عليهم وتصويرهم للناس انهم الفسقه المتزندقون ..حسبى الله ونعم الوكيل فى كل من نصب نفسه حاكما على بواطن الناس.. اخى الكريم ان منظرى السلفيه فى مصر مجرد ابواق تنعق بما لا تفهم ..ولا تنسى ان اغلبهم لا يصلح حتى ان يكون خطيب منبر فى زاوية صغيره

هذا هو يا سيدى هدفى من الأسئلة التى طرحتها و هذا هو رد فعلهم الذى - فيما أعتقد - أنه لن يتغير و هذا هو الأمر بكامله الذى كنت أرجو أن يحدث لهم ذكرا

أشكرك سيدى على اهتمامك بقرائة رسالتى و عذرا للإطالة
يسعدنى ان تضم مدونتى حروف كلماتك ..واهلا بكل الاقلام فى مدونتى

17 comments:

ابن حجر العسقلانى said...

جزاك الله خيرا.. مقال مريح.. هلا كلمتنا فى مرة من المرات عن التصوف ؟؟؟؟؟؟
على العموم أرسلت لك عدة رسائل على بريدك على الهوت ميل.. و أرجو أن تكرمنى بالرد على

الباحث عن الحقيقة said...

الاخ ابن حجر

اولا اعتذر لرفع موضوع درس روحانى فى الاتصال الربانى

ثانيا: ارجو ألا يزعجك نشرى تعليقك على البوست السابق وقد وضعته بدلا من البوست الذى كان موجودا من اجل الترتيب بين الموضوعات حتى يكون ردك تاليا للبوست الذى تقوم بالتعليق عليه

وبخصوص التصوف ان شاء الله فى مره قادمه باذن الله

وشكرا للشروح التى قدمتها لى بخصوص ضبط التعليقات فى المدونة

تقبل تحياتى

ابن حجر العسقلانى said...

سيدى العزيز الباحث
جزاك الله خيرا على مجهودك.. نفعنا الله به و نفع سائر المسلمين
و شرف لى أن تسكن كلماتى مدونتك الكريمة
و شكرا

ابن حجر العسقلانى said...

لئلا يساء الظن بى و لكى لا يفهم كلامى على غير معناه أحب أن أوضح أنى فى كلامى عن الكتاب و السنة أنى أرى (كما عقبت يا أخى الباحث) أن الكتاب و السنة هما الأصول التى نأخذ منها التعاليم و الشرائع و الأخلاق و المعاملات و كل شىء.. فلا يفهم أحد أنى أسقط الكتاب و السنة من الإعتبار.. فهذا قول لا يقول به مسلم و لكن ما أقصده هو استفراغ الجهد فى استنباط الأحكام من الكتاب و السنة و هو ما لم يقم به أحد من الذين وجهت كلامى إليهم و تحدثت عنهم (لمن توافرت لديهم المعرفة و الشروط لهذاالعمل) و شكرا

Doba said...

تشرفت كثيرا بزيارتك لمدونتى ولكننى وكما ذكرت لا أحب الدخول فى مناقشات دينية لاختلاف الاراء كثيرا وتكثر أيضاًالجدال حول كثير من الأمور

تحياتى وسلامى
هبة

mohand said...

السلام عليكم
يعني انت مش سلفي؟
يعني اخواني؟
يعني صوفي؟


مسلم ومش حزبي اصلا ؟

مش فاهم الصراحه من البوست المغزي

mohand said...

نسيت اقولك ان مدونتي اسمها الباحث عن الحقيقة

عصفور المدينة said...

الحمد لله وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
أخي المحترم شكرا لتكريمك بالدعوة لزيارتك ولكني وجدت هذه المقالة التي تهدم ولا تبني والأستاذ الشهير بابن حجر حمل على عاتقه أن يهاجم أي كتابات لسلفيين وإسقاطهم ولو كانت حقيقة الأمور أنهم (والذين انا منهم بفضل الله)ليس لهم وجود ولا دور لكان من الأجدى عدم إشغال الوقت بالرد عليهم وإشغاله باستفراغ الوسع في استخراج الأحكام من الكتاب والسنة ولو كان المتحدث (الأخ بن حجر أو غيره) لا يملك الأدوات فاقترح من باب النصيحة أن يشغل وقته بتحصيل تلك الأدوات لأنه حسب افتراضه أصبح واجب كفاية لم يقم به احد فبالتالي يأثم الجميع لحين تحصيله
حقيقة لا أحب مثل هذه الجدليات العمومية وأنصح بالكلام بالإنصاف والاتزان والتنوع في الطرح والتفكير في الحلول التفصيلية التنفيذية للمشاكل التي تواجهها أمتنا بدلا من إشغال النفس باسقاط محور الشر الذي اسمه السلفيين

أتمنى أن تشرفني يا أخي دائما وأتمنى أن أرى تنوعا في الطرح في اتجاه البناء وليس اتجاه الهدم وسوف تجدني إن شاء الله مسابقا إلى الاستفادة من الأفكار والتعاون نحو التنفيذ والتطبيق الواقعي
لكن لا تطمع أن يغير السلفيون من أفكارهم التي وجدوا فيها السعادة واليقين بصحة المنهج وإذا كنت تطمع في تحذير الآخرين من الاغترار بهم فأحيلك على تعليق الأخت هبة والتي أخذت فكرة عن مثل هذا الجدل أنه خلاف كثير في مواضيع كثيرة متشعبة بدون جدوى
لك احترامي

عصفور المدينة said...

أخي الحبيب
رجاء زيارة تدوينة الشيخ محمود
وقراءة تعليقي هناك
http://www.tadwen.com/sayd
وياريت لو تشرفني بقراءة بعض الموضوعات القديمة عندي

الباحث عن الحقيقة said...

الاخت / هبه

يسعدنى تشريفكمدونتى , وقد كنت سعيدا اذا عثرت اناملى بالصدفه على مدونتك وقلاأت موضوع التاج فلم املك إلا ان اعلق عليه وارجو منك متابعة مدونتى ان شاء الله ستجديبن فيها موضوعات جميله وطيبه وهادئة بعيدا عن النقاشات والجدالات

شكرا على كرمك فى تلبية دعوتى مع اخلص تحياتى

الباحث عن الحقيقة said...

الاخ الكريم / مهند

اهلا بك فى مدونتى المتواضعه
واجابة على اسئلتك : فانا لا انتمى لجزب او تيار فكرى معين بل انا اناقش افكار اجدها مطروحة امامى دون عداء شخصى لايا منها

والبوست هو رد للاخ بن حجر العسقلانى على البوست السابق فان كان لديك سؤال حوله فوجهه له واذا اردت ان تسأل عن التعقيب فهو لى وانا تحت امرك

ومن الجميل معرفة ان مدونتك تحمل اسم الباحث عن الحقيقة ان شاء الله ازورها فى اقرب وقت ممكن

جزاك الله خيرا

الباحث عن الحقيقة said...

الاخ الفاضل / عصفور الجنة

اولا سعيد بتلبيتك دعوتى فهذا كرم وذوق كبير من اخ فاضل مثلك
ثانيا : القول بإن مقال الاخ بن حجر يهدم ولا يبنى ..اسمح لى هو يبنى فى جزء مهم سأقول لك ما هو ..لما رأيت سؤ ادب فى النقاش واتجاه الكلام بين المتناقشون الى الاستهزاء والسخرية من الذين يختلفون معهم احببت ان اعطى فرصه كل وجهة نظر سواء اتفقنا او اختلفنا معها لانها فى كلا الحالتين تضيف لنا ..ان ما قدمه ابن حجر ليس سوى وجهة نظر يشير فيها الى السلوك الذى وجده عند من يناقشهم خاصة من اتباع الفكر السلفى والتى هى للاسف سلوك عام بين جميع المنظرين والمجادلين من كل التيارات
كنت اتمنى بدلا من ان يقف كل فرد فى وجه الاخر خطيبا ان يقوم إليه معلما وموضحا لا لاعنا مستهزئا مستحقرا

وانا اتفق معك فى ضرورة الدخول فى الحلول التفصيلية ولكننا للاسف نجد تيارات معاكسه ترفض الادوات التى نستنبط بها
اننا فى عصر كثرت فيه الامور المشتبهات التى لا يتناولها نص صريح ولا نستطيع تجنبها وبالتالى فالاعتماد فى اصول الفقه والاستنباط حاليا على اصول مثل الاستحسان والاستصحاب والعرف والقياس بانوعه الخفى والجلى وما يتفرع من كل ذلك والمصالح المرسله
حين نجتهد فى حلول استنادا الى ذلك نجد من يخرج علينا مستنكرا وبكلام غريب فى الفقه ..فمنذ متى كان حكم المسكوت عنه هو المنع ومنذ متى كان ما لم يفعل الرسول فهو بدعة مضله؟
كيف نجتهد فى وجود فكر مثل هذا دون ان يحدث اصطدام ولتفادى ذلك يجب ان نجلس بهدوء ونتناقش فى سبيل الوصول للحقيقة

لن السلفيين ليسوا محور شر ..بل ما نريد ان يفهموه انهم تيار فكرى مثلهم مثل من سبقهم ومثل من يلحق بهم ولا يملك احد ان يقول انه يحتكر الصواب ويملك مفاتيح الجنة لاتباعه

لا نريد من السلفيين سوى احترام الرأى الاخر بعيدا عن التكفير والتفسيق والتبديع

ابسط شئ حين يذكر امامهم عالم كبير يخالفهم فى الرأى يشتمونه ويسبونه ويحقرونه وانت تعرف الامثله وتعرف من اقصد

سعيد بتواجدك فى مدونتى

لى موضوع سابق بعنوان اسئلة حول الاسلام والواقع ارجو بإلحاح ان يتسع له وقتك الكريم

اخيرا وبخصوص مدونة الشيخ محمود ..فهو اخ وصديق وقد رددت على الكثير من موضوعاته حين كان ينشرها فى المنتديات ..فهوزميل منتدى ولكنى لم ألتقى به فى مدونته لانه كان معايا فى المنتدى اما بعد المنتدى فسوف اهتم بمدونته وشكرا لك على رابط مدونته

عصفور المدينة said...

بخصوص الشيخ محمود كان قصدي هو التدوينة الأخيرة والتي في نفس الموضوع وتعليقي عليها وسوف أقرأ تدوينتك المشار إليها بكل سرور

الباحث عن الحقيقة said...

شكرا على ذوقك مره تانية _وهذه فضيلة نتعلمها منكم وهى حسن التعامل ولو اختلفنا فى الاراء وهذا ينبع من حسن النية والاخلاص فى السعى نحو الحقيقة

انتهيت الان من التعليق على مدونة الشيخ محمودوانا لم اتوسع فيها لانى سبق ورددت عليها فى احد المنتديات واذكر انى قلت كلمة اغضبت احدى الاخوات السلفيات حين قلت ان السلفيين يعاملون مشائخهم كما يعامل النصارى باباواتهم - اعنى وكأن كلامهم منزه عن الخطأ وان ما ينطقون به هو الحق من الله لا جدال فيه
جدير بالذكر انى عدت واعتذرت عن اللفظ ولكن بعد ان وضحت المعنى الذى اقصده

شكرا لك وتقبل خالص تحياتى الاخوية

ابن حجر العسقلانى said...

سيدى العزيز عصفور المدينة.. تفضلت سيادتك بكتابة هذه العبارة
"وأنصح بالكلام بالإنصاف والاتزان والتنوع في الطرح والتفكير في الحلول التفصيلية التنفيذية للمشاكل التي تواجهها أمتنا" فذلك هو عين ما أقصد.. و هل قلت أنا شيئا غير ما تفضلت أنت بطرحه؟؟ و لك أن تراجع القضايا التى قمت بطرحها فى البوست الأول و التى انتظرت عرض وجهة نظركم السلفية فيها و التى استبدلتم بعرض وجهة نظركم فيها أقوالا لم تقدم إجابة... هناك مؤلفات غزيرة تجيب عن أسئلتى من علماء و باحثين قدماء و محدثين تسقط عنى و عن غيرى وزر فرض الكفاية و لكن النقطة التى أحاول بحثها هى و أكرر هى ما هو رأى كبار علماء التيار السلفى فيما طرحت من قضايا؟؟.. فأنا أقولها صريحة ..كل ما وصل إلى على حد علمى و مجهودى أن كبار علماء السلف المعاصرين و دعاتهم قابلوا بالرفض الكثير مما قدمه باقى علماء و باحثى الأمة و توقفوا عند الرفض و إيجاد الأدلة على دحض آرائهم.. و فى اللحظة التى يطلب منهم الإتيان بالحل من وجهة نظرهم أو طرح أفكار بديلة نجدهم يقولون "الكتاب و السنة و السلف الصالح" دون تفصيل أو بيان أو اجتهاد و كأن تلك الأفكار التى طرحها غيرهم (و هم علماء كبار قدماء و محدثين ممكن أن أعددهم و أسميهم لمن يريد) هى ليست من الإسلام فى شئ
سيدى العزيز.. إن كان من وجهة نظرك أن ما طرحته من قضايا هى ليست من الأهمية بمكان يجعلها فى أولويات اهتماماتنا فلتتفضل بعرض وجهة نظرك فيما هو مهم من الأمور

قد يتساءل أحدهم بأنى ما دمت أجد أجوبة عما أسأل عند الكثير من العلماء.. فلماذا أحاول أن أجدها عند السلفيين... أقول له أنا أحاول أن أجد عندهم أجوبة لما قاموا هم برفضه عند الآخرين

هذا الكلام أنا قمت بتكراره للمرة الثالثة و فى كل مرة لا يقدم أحدكم لى رأيا أو فكرة أو حتى طرف خيط يوصلنى لما أريد

رجاءا.. دعوكم من توجيه الإهانات لى أو وصفى بما لا يقبله أحدكم و دعوكم من التفاصيل الجانبية و الفرعية التى تستهلك الوقت و المجهود فى لا شىء و أرجو أن تتناولوا صلب الفكرة

ftataljanna said...

السلام عليكم

انا قرأت التتدوينه اللى فاتت ولقيت ان راى لن يضيف جديد

لانى لست اهلا لمثل ذلك الحديث

اما عن التدوينة دى

فأخى الكريم
حضرتك استفدت ايه من التدوينه دى؟

كان مهاجمة من جضرتك وابن حجر على السلفيين و لا اضافة

طيب حضرتك انتقدت عليهم انكارهم لكل راى مخالف طيب ما حضرتك كمان بتنكر رايهم مش ده نفس الانتقاد

حضرتك بتنتقد عليهم طرحهم للمشاكل بدون حلول
طيب وحضرتك عملت ايه دلوقتى ولا حاجة غير طرح لمشكلة انا لم ار منه اى فائدة للمسلمين


أخى لو ان ابن حجر العسقلانى انشغل بأصول الدين وليس فروعه وديننا هو اليسر بعينه لا يحتمل كل تلك الاشياء والاسئلة والاستفسارات

وما العيب في الكتاب والسنه اجل متوفرة فيها كل الحلول وان كنت تعيب انهم لم يخرجونها فلم لم تفعل انت

اخى الكريم
اخدم امتك بان تجمعها اجمع صفوفها فلتجد نقاط اتفاق وقوها واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا

ايه اللى حضرتك عملته غير غير نشر وجهتى نظر احداهما لك وللعسقلانى والاخرى للسلفيين

لا حول ولا قوة الا بالله
بالمناسبة انا مش سلفية

الباحث عن الحقيقة said...

اختى الفاضله / فتاة الجنة
حين يقول لى شخص كل سنة وانت طيب بمناسبة عيد ميلادك
ثم يطلع علينا شخص ينتسب للسلفية ويقول هذه بدعة وحرام وكذا وكذا
نحن لمنذهب اليهم ..بل هم اتوا الينا فحق علينا ان نناقشهم ولا يكون ذلك منا لهم سبا كما سبونا واتهمونا بنشر البدع بل نحن حين نتكلم نقدم الدليل ونستشهد بالعلماء ..فلا يفعلون شيئا سوى ان يسبوا العلماء ويشتمونهم
حين نحتفل بعيد الام يخرجون علينا بفتاويهم يبدعوننا
كنت انهى حديثى فى المنتديات بقولى مع تحياتى فاتونى بفتوى لابن العثيمين من موقعه يكفر فيها ويبدع من يقول لاخر فى نهاية الخطاب ..تحياتى
حين يتهمك احد بالشرك والبدعه فتردين عليه فلا يجعلنى ذلك مجرما يفرق المسلمين ..بل مدافعا عن وجهة نظرى امام هؤلاء الذين يتهمون جموع من الناس بالشرك ونشر البدع ويتهمون علمائهم بالجهل
ارجوكى ..ان فى القلب غصة من زيغهم فاسمحى لى ان اكتفى هنا