Sunday, January 6, 2008

الخير .. يجرى فى دماء المسلمين

صادفت فى أحد الكتب نماذج متميزة و نادرة لأعمال الخير التى قام بها المسلمون عبر تاريخنا السابق .. فشىء طبيعى جدا أن نجد النزعة الخيرة داخل المسلم تدفعه إلى إخراج صدقة أو بناء مسجد أو قضاء دين أو ما إلى ذلك من أعمال.. و لكننا نجد أحيانا الكثير و الكثير من الأعمال الخيرية الفريدة و التى تدل على وعى عال بما يسمى "التكافل الاجتماعى" و نجد حالة إنسانية عالية لدى المسلمين فى مؤازرة بعضهم البعض بأعمال على درجة عالية من الإحساس و الخيرية و الإيجابية

النماذج التالية هى نماذج لمؤسسات خيرية و أوقاف أسسها و وقفها أصحابها لتحقيق أغراض غير عادية .. غريبة و طريفة .. و لكنها مهمة .. فمن هذه النماذج

مؤسسات لتزويج الشباب و الفتيات العُزّاب ممن تضيق أيديهم أو أيدى أوليائهم عن نفقات الزواج و تقديم المهور

مؤسسات لإمداد الأمهات بالحليب و السكر. و قد كان من مبرات صلاح الدين أنه جعل فى أحد أبواب القلعة - الباقية حتى الآن فى دمشق - ميزابا يسيل منه الحليب و ميزابا آخر يسيل منه الماء المذاب فيه السكر. تأتى الأمهات يومين فى كل أسبوع ليأخذن لأطفالهن و أولادهن ما يحتاجون إليه من الحليب و السكر

و هناك مؤسسات لتحسين أحوال المساجين و رفع مستوى تغذيتهم بالغذاء الواجب

و مؤسسات لإمداد العميان و المقعدين بمن يقودهم و يخدمهم

و من الأوقاف الخيرية ما يسمى بـ"وقف الزبادى" للأولاد الذين يكسرون الزبادى و هم فى طريقهم إلى البيت فيأتون إلى هذا الوقف ليأخذوا زبادى جديدة بدلا من المكسورة ثم يرجعوا إلى أهليهم كأنهم لم يصنعوا شيئا

و مؤسسات أقيمت لعلاج الحيوانات المريضة أو لإطعامها أو لرعايتها حين عجزها

و هناك أوقاف مثل "وقف الأوانى المكسورة" و هو وقف تشترى منه صحاف الخزف الصينى. فكل خادم كسرت آنيته و تعرض لغضب مخدومه له أن يذهب إلى إدارة الوقف فيترك الإناء المكسور و يأخذ إناء صحيحا بدلا منه و بهذا ينجو من من غضب مخدومه عليه

و هناك "وقف الكلاب الضالة" و هو وقف ينفق من ريعه على إطعام الكلاب التى ليس لها صاحب استنقاذا لها من عذاب الجوع حتى تستريح بالموت أو الاقتناء

و أيضا "وقف إعارة الحلىّ فى الأعراس" و هو وقف لإعارة الحلى و الزينة فى الأعراس و الأفراح يستعير الفقراء منه ما يلزمهم فى أفراحهم و أعراسهم ثم يعيدون ما استعاروه إلى مكانه و بهذا يتيسر للفقير أن يبرز يوم عرسه بحلة لائقة و لعروسه أن تجلى فى حلة رائقة حتى يكتمل الشعور بالفرح و تنجبر الخواطر المكسورة

و هناك "وقف الزوجات الغاضبات" و هو وقف يؤسس من ريعه بيت و يعد فيه الطعام و الشراب و ما يحتاج إليه الساكنون و تذهب إليه الزوجة التى يقع بينها و بين زوجها نفور و تظل آكلة شاربة إلى أن يذهب ما بينها و بين زوجها من جفاء و تصفو النفوس فتعود إلى بيت الزوجية من جديد

و أيضا "وقف مؤنس المرضى و الغرباء" و هو وقف ينفق منه على عدة مؤذنين فيرتلون القصائد الدينية طول الليل بحيث يرتل كل منهم ساعة حتى مطلع الفجر سعيا وراء التخفيف عن المريض أو إيناس الغريب

و من أروع هذه الأوقاف "وقف الإيحاء إلى المرضى بالشفاء" و هو وقف فيه تكليف اثنين من الممرضين يقفان قريبا من المريض بحيث يسمعهما و لا يراهما فيقول أحدهما لصاحبه: ماذا قال الطبيب عن هذا المريض؟ فيرد عليه الآخر: إن الطبيب يقول: إنه على خير إنه مرجو البرء و لا يوجد فى علته ما يقلق أو يزعج و ربما نهض من فراشه بعد يومين أو ثلاثة أيام

و هناك وقف لمن يريد دخول الحمامات العامة و لا يجد أجر الحمام

و وقف على نوع من الطير يأتى إلى مدينة "فاس" بالمغرب فى موسم معين . فوقف له بعض الخيرين وقفا بما يعينه على البقاء و يسهل له العيش هذه الفترة من الزمن. كأنما شعر هؤلاء الخيرون أن هذا الطير المهاجر الغريب له على أهل البلد حق الضيافة و الإيواء


هذه النماذج السابقة على الرغم من طرافتها ..إلا إنها تدل بشكل كبير على مدى إنسانية المسلم .. و على مدى وعيه بالآخرين و بحاجاتهم .. بل و بالحيوانات الخرساء .. فلا أدرى كيف يأتى من يقول أن نعامل غير المسلمين كمواطنين من الدرجة الثانية

و نستطيع أن نستنتج أيضا أنه إن تم إشباع الحاجات الأساسية للناس فإنه بالضرورة تتحسن أخلاقهم .. فإن المجتمع الذى يذهب فيه صاحب الحاجة إلى مثل هذه الأوقاف ليأخذ مقدار حاجته فقط فى حين أنه يستطيع أن يأخذ ما يزيد عنها .. فهو مجتمع منضبط .. متوازن .. تحكمه القيم و الأخلاقيات .. لا القوانين و العقوبات

27 comments:

عصفور المدينة said...

كان في زيارتي اثنين مدونين سألوني أخبار بن حجر والباحث إيه وأصبحت أنا المتحدث الرسمي باسم سعادتك

قلت لهم صديقي بن حجر أنا باطمئن عليه دايما والباحث مختفي

المهم قالوا لي ليه مش بينزلوا حاجة جديدة يعني رقبتي بقت زي السمسمة

وأتاريك ناوي تتحفنا بالتحفة الجميلة الرقيقة الشاعرية دي
ربنا يفتح عليك

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

أستاذ عصفور

و الله احنا كمان الناس بتسأل عنك عندنا .. دايما فارس بيسأل عنك عندنا و كمان فى التدوينة اللى فاتت محمد الجرايحى سلم عليك

احنا الحمد لله بخير .. لكن مشاغل الحياة كتير

و الله يخليك يا أستاذنا على إطرائك .. هناك الكثير و الكثير من هذه المواقف .. كل ما قمت أنا به هو أنى نقلت بعضها بعد ترتيبها و اختصار بعضها من كتاب "تاريخنا المفترى عليه" للشيخ الدكتور يوسف القرضاوى

الله يحفظك يا أستاذنا .. و شكرا على دعائك

فرنسا هانم said...

بجد نماذج طريفه جدا جدا
وغريبه جدا جدا
ولاول مره اسمع عنها
ويبدو انها انقرضت لطمع الناس فيها
بس اشمعنى الزبادى
مش عارفه السبب
لكن هى دى فعلا روح الاسلام
وسماحه الاسلام
اشكرك على الكوكتيل الظريف ده
اه
نسيت اقولك ان قريبتى استأجرت فستان فرح ب 300 فى الليله الواحده
يعنى لو الوقف بتاع ملابس الفرح كان موجود كان هيوفر كتير للناس
تحياتى وسلامى

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

فرنسا هانم

بجد .. مؤسسات خيرية معبرة جدا .. خصوصا اللى أنشأها أصحابها للعناية بالحيوان .. و دة ما كانش ترف على حساب اهتمامهم "بالإنسان" .. دة كان فضل و زيادة فى الخير

و اشمعنى الزبادى ؟؟ مش عارف بصراحة .. على ما يبدو إنه كان أكل شائع وقتها .. لكن اللى أنا اعرفه إن كلمة "زبادى" (بتشديد الياء) دى جمع "زبدية" و هى إناء الفخار الذى يوضع به اللبن ليتخمر

اللى احنا بنقول عليه دلوقتى "كوباية زبادى" و كأنها مفرد و هى فى الأصل جمع

و الله يا أخت فرنسا .. لو الفستان بتلتميت جنيه فى الليلة يبقى كويس دة لو كان شكله حلو .. و يا ريت يفضل بتلتميت جنيه و ما يغلاش

بجد يا أخت فرنسا ... زيارتك نورتنا

طال الليل said...

أخى الفاضل
الخير نهر جار ورافده الإيمان والرحمة والإحساس بمعاناة الناس والطير والحيوان
كم هى رائعة تدوينتك وكم كانت مضيئة أخلاقيات السابقين من أمتنا

عاشقه الفردوس said...

هى طريفه بس فعلا مؤثره بجد

اللى عجبنى جدا الزوجات عندما تغضب
:)
وكمان عجبتنى المريض اللى اتنين ممرضات يتكلمو من غير مايبينوا انهم بيمثلو انه كويس

فعلا والله حلو جدا التدوينه دى

ربنا يبارك فى حضرتك

Maha said...

كأني قرأت عن هذه النماذج سابقا :)

جميلة .. وقت كانت هذه الأعمال لا أولويات قبلها .. وقت كان المسلمون في عزة ورخاء وفي رضا من الله وبركة

............

نرجو رحمة ولطف الله بنا الآن

مناجاة said...

نماذج طريفة وراقية ونادرة فعلا ربنا يبارك فيك
نظام لازم كل اللي موجود على وش الدنيا يرتاح ان كان انسان ولا حتى حيوان

الا وقف الستات الغاضبات ماشاء الله كانها رايحة منتجع تهدي أعصابها وترجع مش ماشية علشان اهلها يجيبولها سيد سيده
:)))

ammola said...

عاااادى
طيب ما احنا عندنا وقف حال المسلمين
:)
جزاك الله خيرا على التدوينة القيمة وطريفة فى آن واحد

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

طال الليل

بالفعل .. تاريخنا الإسلامى ملىء بالكنوز الخيرية

و شكرا على إطرائك
---------------------

عاشقة الفردوس

بالفعل .. وقف الزوجات الغاضبات هذا يدل على وعى عالى بطبيعة المشاكل الأسرية .. بل نجد أن وقف الممرضين المتهامسين .. هو قمة فى العلاج النفسى .. و منذ مئات السنين

جزاكى الله خيرا على زيارتك
---------------------

maha

تماما .. كنا فى عزة و رخاء .. فانصرف الناس عن صغائر الأمور إلى الراقى من السلوكيات و الأفكار

و كما دعوتى ..نرجو رحمة ولطف الله بنا الآن
---------------------

مناجاة

أعجبتنى هذه العبارة "إلا وقف الستات الغاضبات ماشاء الله كانها رايحة منتجع تهدي أعصابها وترجع مش ماشية علشان اهلها يجيبولها سيد سيده" ..بجد الله ينور عليكى .. الناس فى المجتمع كانت بتقدر المرأة بشكل كبير .. و نظرتهم ليها كانت نظرة إنسانية عالية ..ربنا يصلح حالنا يارب
---------------------

ammola

ا" وقف حال المسلمين "ا .. دة تبع وزارة الأوقاف برضه ؟؟ و لا ددة تبع رئاسة الوزرا ؟؟ و لا تبع رئاسة حاجة تانية ؟؟ بالك ما يروحش بعيد .. أنا اقصد رئاسة الجمعية التعاونية اللى فى الميدان

بنت أبيها said...

"الخير في وفى امتى الى يوم الدين"

ربنا يجعل اى عمل خيرى فى ميزان اصحابه وينعم عليه بالاستمرارية ويزيد اعداد من يستفيد منه

DR.HAMAS said...

فعلا زى ما قلت

لازم الأول تتحسن أوضاع الناس عشان نشوف منهم أخلاق حسنة

مش معقول هنطلب من الناس تتصدق

و هى لا تملك قوت يومها

أو تعامل بعضها كويس
و هى تحس أنها محتاجة و منهوبة


هى معادلة لازم تتحقق الاول


فعلا جزاكم الله خيرا على الموضوع القيم


د.حمـــــــاس

الفاتح الجعفري said...

استاذ بن حجر ربنا يبارك فيك يارب
دائما ماتكون موضوعاتك شيقه ومفيده جدا ربنا ينفعك بماعلمك ويرزقك علما نافعا
موضوع رائع فعلا والنماذج اللي انت عرضتها ممتازه فعلا كما قال النبي صلي الله عليه وسلم
الخير في وفي امتي الي ان تقوم الساعه
وجزاكم الله خير

باحث في الفكر الاسلامي said...

أشكرك علي زيارتك الكريمة لمدونتي

ويسعدني أن أتعلم منك المزيد وأن تشرفني علي مدونتي

مدونة أهل العدل والتوحيد

باحث في الفكر الاسلامي said...

http://mu3tazela.maktoobblog.com/

هذه هي عنوانها

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

بنت أبيها

نرجو من الله أن نكون من أهل الخير

زيارتك نورتنا .. و دعائك جميل .. لك بمثل ما دعوتى و أكثر
----------------
دكتور حماس

عبارتك دى شبه عبارة لأبى حامد الغزالى .. الرجل الذى أحبه جدا

جزانا الله و إياكم من الخير ... و الله تحضرنى الآن آية من سورة البقرة تقول

يا أيها الذين آمنوا لا تبطلوا صدقاتكم بالمن و الأذى

بالفعل .. النماذج اللى فى التدوينة تدل على الإخلاص .. اللهم ارزقنا الإخلاص

----------------

الفاتح الجعفرى

أشكرك يا أستاذنا بشدة على دعائك .. و أرجو أن تكون دوما من أهل الخير

جزاك الله خيرا على كلماتك الجميلة
------------------


الباحث فى الفكر الإسلامى

بل نحن الذين نشكرك على زيارتك لمدونتنا .. و يسعدنا أن نتعلم منك نحن أيضا .. أذكر حاليا تفسير الزمخشرى لكلمة "أولى الأمر" الذى أدرجته فى تدوينة من تدويناتك ..كان الرجل واضحا من البداية ,, و حدد "أولى الأمر" بأنهم أولو الأمر العادلين

و الموضوع يطول .. و على العموم سعدنا بزيارتك .. و سنتابعك إن شاء الله

السـيد شبـل said...

اجمل شىء هو تذكير الناس بالصلاه على النبى فى اول المدونه

عليه افضل الصلاة والسلام


موضوع هايل وتمنياتى بالتوفيق

ممكن استغل المساحه للاعلان عن موضوع غايه ف الاهميه



ادعوكم لزيارة مدونة


السيد شبل ... بلا اسم

www.bela-esm.blogspot.com


للتعرف على اهم مبادره للتقريب بين الاخوان والناصريين وايضاح صوره كامله حول الاشتراكيه الاسلاميه




لكم خالص تحياتى وتمنياتى بالتوفيق

السيد شبل

appy said...

ايه ده النماذج دى حلوة قوى فعلا وبالرغم من بساطتها فهى هايل وبتوضح فعلا حاجات كتير فى دين الاسلام
ما هو احنا لو اتعاملنا بالسماحه والروحيات الجميله اللى فى الاسلامى مش هيكون عندنا مشاكل اجتماعيه ولا اقتصاديه ولا اى حاجه زى اللى بنشوفها اليومين دول

Ragi said...

هل يمكن تحقيق المدينة الفاضلة مرة اخرى على الارض؟
اقول مرة اخرى ؟ هل انا مخطىء؟ هل حدث فى اى زمان وجود للمدينة الفاضلة؟

Soul.o0o.Whisper said...

اخى الفاضل ....

نماذج الحقيقة على طرافتها
الا انها رائعة ...

يعنى ما نلومش على الغرب اللى بيعملوه
ماهما مش عارفين يودوا فلوسهم فين ؟؟!!...

على الرغم إن بعضهم مستواه اقل من الفقر المدقع ، بس هما ماعندهمش تكافل


المهم ... عقابلنا بقى لما نرجع تانى كدا

شكرا على البوست الجميل

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

appy

على الرغم من إنى كنت عارف إن تاريخنا فيه نماذج خيرة كتير .. إلا إنى كنت مستغرب من النماذج دى للأعمال الخيرية .. و تماما زى ما قلتى .. الروحانيات كانت متأصلة فى نفوس الناس
-------------
ragi

هل هناك بالفعل فرصة لظهور المدينة الفاضلة مرة أخرى ؟؟ أعتقد فى الظروف اللى احنا فيها دى .. صعب جدا .. الله أعلم امتى هانقدر نلبى حاجاتنا الأساسية بشكل غير مهين .. أعتقد عند النقطة دى .. ممكن نبتدى نأمل فى مدينة فاضلة
-------------

Soul.o0o.Whisper

شكرا على إطرائك .. و هى بالفعل نماذج رائعة .. يا ريت لو نقدر نعمل حاجة ربع اللى الناس دى عملته .. و أعتقد إن احنا شعب الخير فينا .. لكن محتاج فرصته إنه يظهر

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

Soul.o0o.Whisper

المراجع

ا"الإسلام و فلسفة الحكم" الدكتور محمد عمارة

ا"الإسلام و التعددية" الدكتور محمد عمارة

ا"فى فقه الحضارة الإسلامية" الدكتور محمد عمارة

ا"الإسلام و الفنون الجميلة" الدكتور محمد عمارة

ا"الإيمان بالقدر" الشيخ الدكتور يوسف القرضاوى

ا"مقدمة فى دراسة الفرق الإسلامية" الدكتور محمد سيد أحمد المسير

و باقى التفاصيل زى دور النشر و أرقام الصفح و أسماء الفصول .. لما أروح بإذن الله هاطلعها من الكتب و هاكتبها

و عذرا على التأخر

truelove said...

نماذج لما أعلمعنها قبل سابق بس فعلا لو كثرت في زوماننا لارحتنا من اعباء كثيرة وصدق صلوات ربي عليه " الخير في امتي "

Soul.o0o.Whisper said...

جزاك الله كل خير ....

بجد انا كنت محتاجاهم جدا
بس ياريت تحدد لى اى واحد فيهم كان فيه ان مذهب ابن تيمية و الامام الغزالى و كدا

و تسمح لى استعير بعض فقراتك للرد على بعض الاخوة؟؟؟

و جزاك الله خيرا

ابن حـجـر الـعـسـقـلانـى said...

Soul.o0o.Whisper

السلام عليكم يا أختنا

بخصوص التعريفات الخاصة بمفاهيم "تقريب المذاهب" و "توحيد المذاهب" و "احتضان المذاهب" فهى موجودة بكتاب "فى فقه الحضارة الإسلامية" للدكتور محمد عمارة .. فصل بعنوان "التقريب بين المذاهب اٌسلامية" من صفحة 129 حتى 137 .. و الكتاب طبعة "دار الشروق الدولية" و هى غير "دار الشروق" .. هذا الكتاب رائع جدا به الكثير من المفاهيم و تعاريفها و شرح و عرض للكثير من المواضيع مثل السياسة و الحضارة و الوطنية و التعددية و الآخر الدينى و التكفير و به تلخيص رائع حول كتابى "تهافت الفلاسفة" للغزالى و "تهافت التهافت" لابن رشد و علاقة الشرع و العقل .. و الكثير و الكثير.. و هو حوالى 240 صفحة و ثمنه 11 جنيها

و امتدادا لنفس النقطة السابقة و هى "العلاقة بين المذاهب" هناك محاضرة للشيخ الدكتور يوسف القرضاوى منشورة بعنوان "كلمات صريحة فى التقريب بين المذاهب أو الفرق الإسلامية" و هى منشورة فى كتيب صغير من أربعين صفحة طبعة مكتبة وهبة و ثمنها 3 جنيهات

و عن التعددية فى الإسلام و تعددية المذاهب فهذه نقطة تكلم فيها الدكتور محمد عمارة فى كثير من كتبه خاصة كتاب بعنوان "الإسلام و التعددية" فصل بعنوان "أمة واحدة و تعددية فى الملل و الأقوام و المذاهب و الأحزاب" من صفحة 123 إلى 190 و الكتاب طبعة دار الرشاد و يقع فى ما يقرب من 340 صفحة و ثمنه 21 جنيها

و عن أسماء كبار المتصوفة الذين أخذ عنهم شيخ الإسلام بن تيمية بعض الأقوال .. فهى موجودة فى كتاب بعنوان "الإسلام و الفنون الجميلة" للدكتور محمد عمارة فلا آخر فصل من صفحة 137 إلى 282 و هو فصل ملحق بالكتاب به نصوص لشيخ الإسلام بن تيمية.. الكتاب طبعة "دار الشروق" و هو حوالى 300 صفحة و ثمنه تقريبا 15 جنيها

أما مقولات حجة الإسلام أبى حامد الغزالى فما أكثرها فى كتب و مقالات الدكتور محمد عمارة .. فستجدين مثلا فى كتاب "فى فقه الحضارة الإسلامية" فى صفحة 149 عبارة جميلة و مشهورة له .. و كذلك فى كتاب "الإسلام و التعددية" فى صفحة 163 عبارة مشابهة

أما عن المذاهب و الفرق فكتاب "مقدمة فى دراسة الفرق الإسلامية" للدكتور محمد سيد أحمد المسير يعد كتابا مختصرا للأمور العامة التى تصنف على أساسها الفرق .. و ما إلى ذلك من أمور .ز و هو طبعة مكتبة الإيمان (4 شارع أحمد سوكارنو بالعجوزة) و يقع فيما يقرب من 200 صفحة و لكنى لا أذكر ثمنه

أما مقولات بن تيمية فهى أيضا كثيرة جدا فى كتب دكتور محمد عمارة .. و لكنى فى تلك التدوينة لم أدرج أى مقولات لابن تيمية .. و لكن مقولة تلميذه بن القيم المدرجة فى التدوينة موجودة فى كتاب "الإيمان بالقدر" للشيخ الدكتور يوسف القرضاوى صفحة 48 طبعة مكتبة وهبة و هو يقع فى حوالى 100 صفحة ثمنه 6 جنيهات

أرجو أن أكون قد قمت بتغطية كل الجوانب التى أثرتيها و ألا أكون قد أغفلت شيئا .. و إن كان هناك شىء فاتنى فأرجو تذكيرى به .. و سأحاول تغطيته قدر استطاعتى

و أنا يشرفنى أن تنقلى ما تريدين من أقوال العلماء الموجوة فى التدوينة كما تشائين .. عسى الله أن يجازينا خيرا على ذلك

و شكرا لك على اهتمامك أختنا

Soul.o0o.Whisper said...

غطيت ووفيت ...

حقيقى جزاك الله خيرا ،
و جعله فى ميزان حسناتك ...

وعذرا على تعبك ،
لكن حسبى انه فى سبيل الله ...


شكرا لك ،

حـريــة الــفـكــر والابــداع said...

بغض النظر قليلا عن الدين
نجد الانسان بحد ذاتة محبا للخير يريد ان يصل الى اسما انواع الخير والمحبة التى تربطة باخية فى الحياة
وحينما اشرقت شس الاسلام امتزجت المعانى الدينية النبيلة بتلك المشاعر الانسانية الراقية لتكون لنا انسانا ساميا بعقلة وبمشاعرة وبكل كيانة
تحية لك ايها الاخ الكريم-